قالوا

 يعيش الجميع اليوم عصر الثورة المعلوماتية التي تنتشر فيها الأفكار و المعلومات بسرعة و سهولة من و إلى أي بقعة من بقاع العالم، و لكن ما فائدة هذا الكم الهائل من المعلومات في ظل هيمنة رأي واحد و فلسفة واحدة على نوعية هذه المعلومات، و أعني بذلك الولايات المتحدة الأمريكية التي تعكس بمثل هذه الأفعال حقيقة العالم الذي تمثله و تريد في نفس الوقت.

الأستاذ علي السكري
في ذمة الله .. التعليم الديني   |   كلمة عائلة الجد في تأبين المرحوم الحاج قاسم الجد   |   2017 ينتهي بتسجيل 49 حالة وفاة   |    برنامج التعليم الديني بمنطقة النعيم 3 / 12 / 2017م   |   هل هذا تخصصي؟   |   رايةُ الغريفي   |   انت اختياري   |    رزق الأخ حمزة ميرزا جاسم مرهون بمولوده البكر " علي " 22 / 8 / 2016    |   النعيم يتأهل رسمياً في دورة المراكز الشبابية    |    أفراح عائلة الحاج علي إبراهيم العفو [ حسين ] 26 / 8 / 2016    |   
 
 الصفحة الرئيسية
 نبذة تاريخية
 أنشطة وفعاليات
 مقالات
 تعازي
 شخصيات
 أخبار الأهالي
 إعلانات
 النعيم الرياضي
 تغطيات صحفية
 ملف خاص
 خدمات الشبكة
 المكتبة الصوتية
 معرض الصور
 البث المباشر
 التقويم الشهري
 أرسل خبراً
 اتصل بنا
 
مقالاتالسيد محمود الغريفي
 
المضايف العاشورائية.. ومضيف السيدة رقية
شبكة النعيم الثقافية - 2008/12/31 - [الزيارات : 3046]

المضايف العاشورائية.. ومضيف السيدة رقية


بجوار مأتمنا (مأتم النعيم الغربي) ينصب بعض شباب المنطقة مضيفا باسم (مضيف السيدة رقية) وهي سيرة الشيعة في البحرين بل سيرة الشيعة في أنحاء العالم حتى في الدول التي لا تقبل أي مظاهر عاشورائية في الطرق والشوارع العامة إلا أن لغة المضيف لم يتمكن أحد من منعها لا في الدول الغربية ولا في الدول العربية، وهذا ما أقوله بالمشاهدة لذا من الطبيعي في البلد التي فيها غالبية شيعية أن يكون مثل هذه الشعيرة..
إلا أن مضيف السيدة رقية تحديدا كما علمت من المضايف المتقصدة بالإلغاء تارة من السلطة التي تميل في بعض الأحيان إلى عرقلة الممارسات الشيعية وتارة من الشيعة أنفسهم،  طبعا لا نحمل تصرف الشيعة في منع ممارسات مضيف السيدة رقية على أي احتمال سيء بل على محمل طيب كالذي قيل لنا بأن موقعه غير مناسب، أو أن العزاء الذي يردد هو لرادود عليه ألف إشكال وإشكال، أو من هذا القبيل من الإشكالات التي لابد وأن يأخذها القائمون على مضيف السيدة رقية (ع) مأخذ الجد والاهتمام ويقدموا إجابات عملية عليها ما دام الغرض هو تعظيم عاشوراء وتكريم القضية الحسينية، والإجابات العملية هي بتغيير بعض المظاهرة التي توجب استفزاز العاشورائيون أو الأغلب منهم في المنطقة، فباعتقادي استبدال صوت باسم الكربلائي بصوت رادود آخر لايعد هزيمة ولا تنازلا فالغرض العزاء لا الأصوات الجميلة، وما أجمل الأصوات الأخرى التي لا تحمل شهرت باسم الكربلائي.. وهكذا..
وفي المقابل ينبغي لأهل المنطقة وأهل المأتم تحديدا أن لا يأخذوا قرارهم بإلغاء هذه الشعيرة الحسينية، مهما حدثت تلك الإشكالات إذ أن وظيفتنا جميعا بذل ما في الوسع لتقديم ما يمكن لأجل تلك الأيام والمناسبات وهذا مما لا يمكننا وحدنا أو الجماعة المعينة أن تقوم بكل شيء، بل لابد وأن تتعدد المجاميع والهيئات في خدمة المظهر العاشورائي، وليعتبر المنتقدون القائمين على مضيف السيدة رقية أبناءهم ويقومون أي خلل بالتي هي أحسن..
هذا موسم الكل مكلف فيه بالحزن والعزاء وإظهار ما يمكن من الشعارات والشعائر ولا يمكن لأي أحد أن يحتكر عاشوراء لنفسه ولا لطريقته، وليس هذا رأيي الشخص بل هو كلام جميع الفقهاء من المدرستين التقليدية والثورية، ويمكن تصفية كل الخلافات بالتي هي أحسن، والذي يحب الحسين(ع) سيُظهر أفضل المواقف في أيام عاشوراء..
وفقنا الله وإياكم وجميع المؤمنين والمؤمنات لخدمة أبا عبدالله الحسين (ع) في هذه ألأيام وفي كل الأيام

وأعظم الله لنا ولكم الأجر بمصابنا بالحسين الشهيد..

طباعة : نشر:
 
جميع المشاركات تعبر عن رأي كاتبها
 
الاسم التعليق
fassss
التاريخ :2008-12-31
بسم الله الرحمن الرحيم
"وسيعلم الذين ظلموا أي منقلبا ينقلبون والعاقبة للمتقين ولا عدوان إلا على الظالمين وما ظلمونا ولكن كانوا لأنفسهم يظلمون"
صدق الله العظيم
بداية حسبنا الله ونعم الوكيل على كل ظالم، فهذا الظلم بأم عينه ولكن إذا كان آل بيت محمد (ص) إلا وهم إجدادك مظلومين فما بال شيعتهم وخادميهم ففي العام الماضي تم إتهام مضيف العباس بالنعيم الجنوبي ولهذا العام مضيف السيدة رقية (ع) والذي هو شوكة في قلوب ثلة من أهل المنطقة.
لأأجل رادود حسيني يتم إتهام المضيف بكل هذه الأتهامات كالموقع وغيره.
mooni
التاريخ :2008-12-31
"إياك وظلم من لايجد عليك ناصرا إلا الله"
أعتقد بأن الرادود باسم الكربلائي ليس له إشكالات وإشكالات كما تفضلت، فمشكلته الوحيدة هي التطبير وأنا بكلامي هذا لادفاعا ولامحاماة عنه فنحن ننظر له من الجانب الأيجابي والجيد وهو رثاء وخدمة الأمام الحسين وبسبب هذا الرادود تظهر الأتهامات و مساوئ للمضيف؟ ثم أن المضيف يتفادى ويبعد القصائد التى تتحدث عن التطبير.
ومأتم النعيم الغربي هو مأتم الأمام الحسين ع بالدرجة الأولى ونحن خدام للحسين ع وكما أن أسلوب المقال يوحي بأنه فكرة لمجموعة لا تريد للمضيف بالأستمرارية.
الإمبراطور
التاريخ :2008-12-31

لم اكن اتوقع ان تصل في مستواك لهذا المستوى يا سيد , حاسب نفسك قبل أن تحاسب ,
حاسب لكلماتك قبل ان تكتبها فصعب أن تمحيها بعد الكتابة ,

الله يهدينا ويهـــديك ان شاء الله
حسين فاضل
التاريخ :2009-01-01
بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى : ((يايها اللذين امنوا اذا جائكم فاسق بنباء فتبينوا ان تصيبوا قوما بجهاله فتصبحوا على ما فعلتم نادمين))

سيد محمود ..هل تأكدت مما علمته قبل تصبغه في مقالة طعنت فيها مضيف السيدة رقيه والعاملين عليه .؟
الا يمكنك ان تذهب للقائم على المضيف (( اسامه احمد ابو ربيعه )) ومناقشتة بهذا الموضوع لترى رأيه .؟
لم لم تستمع الى كلا الطرفين .؟
ربما تكون خلقت جرح نازف وربما يكون موضوع تافه ..
ولكن من احب التطوع يرحب بالانتقاد البناااء وليس الهادم..انتظرالصواب منك ..!!
THE TRUHT
التاريخ :2009-01-01
أنت بعيد عن الصورة تماما يا سيدومقالك أبعد عن الواقع اقف كل ليلة عندالمضيف المذكور بعد أن تنتهي القراءة في مأتم النعيم الغربي لأسمع كلمة السيد حسن نصر الله دام ظله أو اشاهد بعض البرامج العاشورائية في القنوات الفضائية الشيعية المتنوعة أو اسمع بعض الرواديد البحرينيين أو العراقيين , خليط متنوع نعم يمكن أن تكون حصة الرادود باسم الكربلائي أكبر من الآخرين. ولكن إذا أخذنا الأشكالات الشخصية أو الممارسات المختلف عليها للرواديد كمقياس للحضور فلن يحصل أحدأ من الرواديد الكبار على حصته مع الآخرين,فهم خطائون ....
THE TRUHT
التاريخ :2009-01-01
فهم خطائون مثلنا ونحن لا نقدسهم.
تتكلم عن الغالبية, في الوقت الذي أرى فيه معظم من يخرج من المأتم الغربي يعرج على المضيف, ولم اسمع في يوم من الأيام عن الإشكال الذي تتحدث عنه هنا في مقالك, تتكلم عن الموضوع وكأنه مشكلة العصر , بينما على أرض الواقع لا يوجد شي أو لا تعدوا أن تكون احاديث بسيطة جانبية. أعتقد أن هناك مشكلة في ناقل الأخبار إليك, فلم يكن دقيقاً في طرحه للموضوع إليك وما نقله إيك موجود ف عقله فقط لا غير. وقد خلق مشكلة كنا في غنا عنها ولم تكن تمد للواقع بصلة
نعيمي
التاريخ :2009-01-02

شكراً للسيد صاحب المقال..
و شكراً لكل الأخوة الذين عقبو على الموضوع بموضوعية و توازن (..)
ان المقال قد تطرق الى مجوعتين :
الأولى و هي داخلية حيث ان المضيف قد واجه معارضة من قبل بعض الأهالي لسبب و آخر و كان من ضمن الأسباب التي تدرعو بها تلك التي ذكرها السيد الغريفي في مقاله هذا.
الثانية: هي الجبه الخارجية و المقصود بها الحكومة و اعوانهم من السعيدي و غيرهم منِ منَ يعملون ليلاً و نهاراً من اجل اطفاء هذه الشعلة المتوهجة (الشعائر الحسينية)و كا آخرها مطالبتهم بأغلاق المضايف في البلاد قاطبة.

أما ما قد ورد عن خادم  الحسين الرادود باسم الكربلائي (حيث ان أكثر التعقيبات كانت مستائة من ذلك).. فهو لا يعتبر تعدي أو تجاوز عليه فقد ذُكر الرادود بأنه الأكثر شهرة و لكن لا يعني انه لا توجد عليه أي ملاحظات .. فالملا باسم الكربلائي قد تعدى أكثر من مرة على بعض رموز المرجعية و لا اضن ان هناك من يشكك بذلك... و مع كل هذا فأن الرادود صاحب أداء مميز و مأثر في النفوس و لا اضن ان هناك شخص لا يسمع له بشكل مباشر او غير مباشر.. يتبع

نعيمي
التاريخ :2009-01-02

و لكوني من مرتادي مضيف السيدة رقية بأستمرار أرى ان المضيف منذ تأسيسه و يسعى لجمع كل اطياف المجتمع في نقطة و احدة و محاولة نبذ كل ما هو من شأنه ان يمزق هذا الصف و الهدف و من ظمنها ما قد طرحه السيد الغريفي من نقاط و مآخذات .
فإدارة المضيف مشكورة.. أخذة تنوع و بشكل واضح و جلي في الرواديد و الفعاليات .
كما تسعى للتوافق مع  إدارة المأتم المجاور في تنسيق الفعاليات .. فأن المضيف يعلق أنشطته أثناء قراءة الخطيب و أثناء الفعاليات الأخرى.
كما ان المضيف في هذا العام تميز بشكل ملحوض من ناحية إلتزام إدارته أولاً و أكثر مرتادوه بالنظافة .. يتبع


 

نعيمي
التاريخ :2009-01-02
فهنيئاً لخدام الحسين على هذه الخدمة

و لنكن كالبناء المرصوص في مواقفنا و صفاء قلوبنا.

و لنكن من من نتقبل الرأي الآخر .. ونقبل بالأنتقاد النافع .

و ليكن الحوار و النقاش المتعقل هو أسلوبنا في معالجة الأمور.

وليستمر هذا القلم في العطاء.. و دمتم في عين الله يا خدام الحسين عليه السلام
 
يرجى كتابة التعليق هنا
الاسم
المدينة
التعليق
من
رمز التأكيد Security Image
 
جميع الحقوق محفوظة لشبكة النعيم الثقافية © 2003 - 2019م